تطبيق، موقع نقال أم responsive site
2240 زيارات
كتب بتاريخ 19-02-13 12:21 بواسطة



الإستخدام الجوال في نمو و حتى أن المستخدمين أصبحوا يزورون مواقعهم المفضلة أكثر من الجوالات الذكية أو الحواسيب اللوحية من الحواسيب العادية. لهذا تطوير نسخة نقالة أصبح جدا ضروري و أمر لا يمكن تجاوزه أبدا.

هل الأفضل تطوير نسخة نقالة من الموقع؟ تطبيق أم استخدام التقنية الحديثة "تطوير responsive site”.

 تطبيق

في حين إخترت تطبيق فهذا يعني تطوير برنامج خاص للأيفون، أندرويد، ويندوز فون 8، .. أو كل المنصات. مما يعني تطوير أكثر من تطبيق لنفس الموقع.
طبعا تطوير تطبيق يعني البحث عن مبرمج لكل منصة أو تكاليف كبيرة لان إيجادهم ليس سهل.

ممكن تطوير تطبيق في حين كانت شركتك كبيرة و تريد جعل المستهلك يتصفح الموقع من خلال تجربة جديدة و طريقة مختلفة.

لكن لا ننسى أنه يتوجب تنزيل التطبيق ليستطيع المستخدم قراءة المضمون و الأغلبية لن يرغب بتنزيله. خاصة إن كان موقعك غير مشهور جدا و من المواقع الأولى عالميا. أو أنه يتوجب إضافة قيمة كبيرة مع التطبيق في خطوة لإقناع المستخدم بتنزيله. مثل التمكن من استخدامه بدون اتصال إنترنت؛ تصفح ممتع؛... .

 موقع نقال

هو موقع نقال يتم تصميمه اعتمادا على تصميم الموقع الأساسي الذي تم تصميمه للويب أو تصميم جديد. موقع تم تصميمه للاستخدام على الشاشات الصغيرة. ممكن أن يتم وضعه على نطاق فرعي مثل m.dimofinf.net أو يتم فتحه بشكل أوتوماتيكي عند فتح الموقع من خلال الأجهزة النقالة. أي انه يتعرف على الشاشة و يتم فتح النسخة النقالة أولا و بشكل أتوماتيكي.

بالطبع التصميم الخاص يعني إستخدام أفضل و سهولة تصفح و قراءة.

و يعني تصميم موقع نقال عدم الحاجة لتنزيل شيء و أنه متاح دائما حتى و إن لم يطلبه المستخدم. لهذا الفتح الاتوماتيكي أفضل من وضع النسخة النقالة على نطاق فرعي. فهنا أيضا لن يقوم الجميع للذهاب للنطاق الفرعي.

كذلك لا يجب تطوير نسخة لكل نظام نقال و النسخة تكون مناسبة لكافة الأنظمة النقالة إن كانت أيفون، أندرويد أو ويندوز فون.

السلبي هو أنك بحاجة لتطوير الموقع أو وقت بما أنك ستطوره من الصفر. ثانيا عدم إيجاده في محركات البحث.

 تصميم Responsive

هي تقنية جديدة إنتشرت في 2012 و الآن في 2013 أكثر فأكثر. معها يتم تصميم الموقع بحيث يمكنه تعديل نفسه وفقا للجهاز و سلوك المستخدم. و إذا يحصل المستخدم باستمرار على نفس التصميم و المضمون و لكن مناسب لجهازه. بالطبع الإفادة الكبيرة هي عدم تواجد حاجة لتطوير نسخة نقالة من الموقع أو تطبيق نقال و بتكلفة أقل. أيضا وقت التطوير أقل بكثير من تطوير موقع نقال من الصفر.

و في محرك البحث لا مواقع كثيرة يتم فهرستها و إنما موقع واحد.

النقطة السلبية الوحيدة هو انه صعب تنفيذ التقنية على مواقع معقدة ضخمة. هو ممكن و لكن العملية معقدة بشكل كبير.

 و إذا الحل في عام 2013

الأخير أو التصميم الذي يعدل نفسه على الجهاز. فلماذا تصميم موقع نقال جديد إذا كان هناك تقنيات جديدة تغنيك عن هذا. و لماذا تطوير تطبيق نقال إن موقعك ممكن تصفحه من النسخة العادية و من المتصفح؟




  • أدوات :


comments powered by Disqus






إلى أعلى الصفحة